فعاليات شرطية ومجتمعية بيوم المرأة الإماراتية في أبوظبي

الاخبار
29/08/2019

فعاليات شرطية ومجتمعية بيوم المرأة الإماراتية في أبوظبي

أقامت شرطة أبوظبي فعاليات متنوعة احتفاء بيوم المرأة الإماراتية، تحت شعار "المرأة رمز التسامح" تقديراً لمكانتها في المجتمع وجهودها الريادية في تعزيز مسيرة بناء وتطور الوطن وازدهاره في جميع المجالات.
وجرى خلال الفعاليات  بالتعاون مع عدد من الجهات، استعراض جهود المنتسبات في المؤسسة الشرطية، بتقديم الخدمات والإسهام في التطوير والتحديث، وتكريم المتميزات، ومعرض يظهر الزي العسكري القديم للمرأة.
وكرم قطاع المهام الخاصة بشرطة أبوظبي العناصر النسائية، بمناسبة يوم المرأة الإماراتية الذي كان هذه السنة تحت شعار "المرأة رمز التسامح"، وذلك تقديرا لجهودهن في الارتقاء ببيئة العمل على القطاع.
وأكد اللواء علي خلفان الظاهري مدير قطاع المهام الخاصة، خلال تكريمه لمنتسبات القطاع، أن شرطة أبوظبي تولي اهتماما كبيرا بالعنصر النسائي في صفوفها، وتعمل جاهدة لتوفير بيئة ملائمة ومشجعة للعمل والإنتاج ومنح فرص التمكين للمرأة، منوها أن منتسبات شرطة أبوظبي مؤهلات للمنافسة عن جدارة واستحقاق المناصب القيادية.
وأشاد العميد أحمد سيف بن زيتون المهيري، مدير قطاع أمن المجتمع، بالدعم الذي تقدمه القيادة الرشيدة للمرأة الإماراتية، من خلال إطلاق برامج طموحة وفتح أمامها آفاقا واسعة لتكون شريكا في مختلف مجالات العمل الوطني
وقال إن المرأة الإماراتية أثبتت كفاءتها وتميزها في كل ما تولته من مهام ومسؤوليات وأكدت حضورها القوي وعطاءها في مختلف مجالات العمل بما في ذلك مشاركتها في صفوف القوات المسلحة والخدمة الوطنية والشرطة والأمن.
وتابع: "ومازالت المرأة الإماراتية بفضل دعم القيادة الرشيدة في مختلف مراحل مسيرة تقدمها سباقة في الولاء للوطن والاستعداد للتضحية والفداء مما جعل منها نموذجاً ريادياً في المنطقة يستحق هذا الشرف الرفيع".
واحتفلت شرطة أبوظبي وبلدية مدينة العين بالمناسبة وذلك على مسرح نادي ضباط شرطة منطقة العين.
وجرى عرض فيلم حول انجازات المرأة الإماراتية في شرطة ابوظبي وبلدية مدينة العين.
واستعرضت الدكتورة نورة الرشيدي، والرائد تغريد الداري، ومريم حمد الشامسي انجازاتهن خلال مسيرة أعمالهن.
وتضمن الحفل معرض لقسم الموروث الشرطي للزي العسكري القديم للمرأة، فضلاً عن مشاركة مجلس سيدات أعمال أبوظبي، وشركة العين للتوزيع وعدد من المراكز الطبية وعرض منتجات ومشغولات يدوية، ودورية السعادة ودور أعضاء منتسبي "كلنا شرطة".
وهنأ العقيد مبارك سيف السبوسي مدير مديرية شرطة منطقة العين المنتسبات بيوم المرأة الاماراتية، مؤكداً أنها شريك أساسي في مسيرة التنمية، فهي تلقى الدعم والرعاية والمساندة الكاملة من القيادة الرشيدة، واهتمام سمو الشيخة  فاطمة بنت مبارك  "أم الإمارات" حفظها الله بتقديم كافة الدعم للمرأة.
وأشار إلى ما حققته المرأة في القطاع الشرطي وما تحظى به كافة المنتسبات من اهتمام والتكافئ في الفرص الوظيفية.
وأكد الدكتور مطر حمد النعيمي مدير بلدية مدينة العين، أن المرأةَ الإماراتيةَ شريكٌ أساسي في مسيرة التنمية والتطور وبناء دولة الإمارات وذلك بفضل الرؤية الثاقبة للقيادة الرشيدة، حيث أصبحت الإمارات نموذجاً يحتذى به على مستوى العالم لتمكين المجتمع عن طريق المرأة والتي تمثل رمزا للتسامح،
وقال: إننا في بلدية مدينة العين نفخر بوجود نماذج نسائية مضيئة لها بصمة متميزة أصبحت تمثل قدوة تشجع الآخرين لمزيد من الإبداع والعطاء وإسعاد المجتمع.
وتوجه بالشكر بهذه المناسبة إلى سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، على دورها بالارتقاء بالمرأة الإماراتية في كل المجالات الاجتماعية والاقتصادية والسياسية والتعليمية، ودعمها في تعزيز دورها بوصفها شريكاً يتساوى مع الرجل في بناء مسيرة التنمية.
وحضر الاحتفال العقيد سعيد صالح الظاهري مدير مركز الهير بالإنابة عن مدير مديرية شرطة منطقة العين، والعقيد ليلى غريب الشامسي مدير فرع الشرطة النسائية بمديرية شرطة منطقة العين والدكتور صالح سالم المنصوري مدير إدارة خدمات المجتمع ورئيس لجنه خدمات إسعاد المجتمع وعدد من الضباط وعناصر الشرطة ومسئولين من بلدية مدينة العين والجهات المشاركة في الاحتفال وشخصيات نسائية بارزه.
وفِي إدارة رعاية الأحداث، في مديرية المؤسسات العقابية والإصلاحية، بقطاع أمن المجتمع، أقيمت احتفالية، بيوم المرأة الإماراتية
وعبر العقيد، الدكتور، علي سعيد المنصوري مدير الإدارة عن تقديره للمنتسبات على انجازاتهن في كافة القطاعات الشرطة،
وقال إن المرأة الإماراتية منذ تأسيس الاتحاد تحظى بدعم وتقدير القيادة الرشيدة، فقد كان القائد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "طيب الله ثراه" باني نهضة الإمارات حريصا على دعم المرأة وتمكينها وإزالة جميع المعوقات التي تقف حائلا أمام تقدمها.
واحتفلت مديرية شرطة الظفرة، بقطاع الأمن الجنائي بالمناسبة، عرفاناً بتميز المرأة الإماراتية وقدراتها في البناء والعطاء.
وجرى تكريم عدد من المنتسبات المتميزات، وذلك بحضور العقيد حمدان المنصوري مدير المديرية، وفاطمة عبيد المنصوري مديرة مركز مؤسسة التنمية الأسرية بالمرفأ، وعدد من الضباط ومن منتسبات المديرية، وسارة عبدالله الحمادي من مكتبة المرفأ.
وهنأ مدير مديرية شرطة الظفرة، منتسبات المديرية قائلاً إننا اليوم نجدد إلتزامنا بالرؤية التي تتبناها القيادات الشرطية في دعم وتمكين العناصر النسائية من منتسبات شرطة أبوظبي والنهوض بطاقاتهن وقدراتهن،
وكما احتفلت إدارة مراكز الدعم الاجتماعي، بقطاع أمن المجتمع، بيوم المرأة الإماراتية.
وتم منح منتسبات الإدارة ساعتي سعادة تكريما لهن لجهودهن المبذولة في أداء المهام الموكلة إليهن.
وقال العقيد سعيد الكعبي، مدير الإدارة، إن المرأة في شرطة أبوظبي تعمل في كافة القطاعات وتقوم بالمهام الصعبة على أكمل وجه، إضافة إلى أنها حققت العديد من الإنجازات المتميزة.
وأضاف، أن القيادات الشرطية منحت الثقة الكاملة للعناصر النسائية ايمانا منها بقدرتها على الإنجاز والتطوير واستشراف المستقبل، فأولتها الرعاية والدعم الكاملين

أخبار ذات صلة